سكس عربي

سكس عربي افلام سكس عربى صور سكس عربي قصص محارم

افلام سكس مشاهدة مباشرة | منتدى سكس عربى
تشات عطعوط الصوتي مع كاميرا
قحاب سكس


العودة   منتديات عطعوط: xnxx سكس عربى افلام سكس قصص سكس صور سكس جنس عرب محارم 89 sex > قصص سكس > قصص سكس محارم

قصص سكس محارم قصص سكس محارم سكس ابناء امهات اخوات اباء


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-24-2011, 11:58 PM
السما الصافيه السما الصافيه غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 58
افتراضي أختى سالى ج 6

ج6
(11)

جلسنا أنا وسالي وصلاح على السفره ...وبدأت أتصنع أنى أأكل وسالى تغمز لى بعينها .. فهمت أنها تطلب منى أن أنسحب من على السفره ...
قمت وأنا أقول .. أنا شبعت خلاص...

كانت اللفافه على الترابيزه الصغيره ... فتحتها بسرعه .. فاحت منها روائح شهيه ...
أكلت بسرعه وأنا أتمنى أن تساعدنى هذه الوجبه على أسعاد أختى سالي وأمتاعها ...

تمددت على السرير وغفوت من ثقل الوجبه ومن شراهتى فى الأكل..

قمت من النوم وأنا أشعر بنشاط وحيويه .. تحممت بسرعه وجلست أشاهد التليفزيون وأنا أرتدى بوكسر أحمر ضيق وأنا متأكد أن سالي أختى ستجن عندما ترانى .... ...
سمعت دقات أظافرها على زجاج الباب ...
طلت سالى برأسها وهى تقول بميوعه ... أدخل؟..
ودون أنتظار رد منى دخلت ...أقتربت منى ووقفت عند رأسى ....مسحت على شعرى وقالت ... حبيبى بيعمل أيه ..
... لمحت عينها جسمى العريان والبوكسر الاحمر الضيق ... كبشت شعرى تشده بقوه .... وشهقت.. أأأه أأأأأه مش ممكن...... أنت عاوز تجننى ... وأقتربت تمسح على صدرى العارى بيدها وهى ترتعش ....
رجعت سالى للخلف خطوتين وفتحت الروب من الأمام كشفت شق بزازها وكسها وبطنها البضه المستديره... وبدات تدور حول نفسها تستعرض جسمها البض العارى وهى ترفع الروب لتكشف لى عن طيازها المليانه الطريه وتنظر لى لترى ما أنا فيه من هياج وشهوه ...
أنتفخ البوكسر ... وأنتصب زبى بقوه تحته .. بشكل لا تخطئه عين سالي ...
عضت شفتها السفليه وهى تقترب منى ورعشه شديده فى يدها ... تزفر تأوهات أأأه أأأأه و ترجونى .. أأقلع البوكسر .. أأقلع بسرعه ... بلاش تعذبنى كده ... حرام عليك .....ومالت بجسمها تشده لتخلعه...
خلعت سالي بيديها الاثنين عنى البوكسر وهى تتشممه بشهوه وتمص مكان زبى .. كانت كالمجنونه ...
مدت يدها أخرجت من جيب الروب علبه تشبه علبه الاسبراى وهى تقول .. هات صباعك الوسطانى ... مددت لها أصبعى مفرود ... ضغطت على أعلى العلبه التى فى يدها ...
أنزلقت منها قطعه من الجيل على أصبعى ...
دفعتنى برقه أجلستنى على السرير ...وصعدت بركبتها فوق السرير لتشكل معى حرفT ...رأسها فوق بطنى وجسمها مكور .... مالت تبوس زبى وتمصه وهى تمسك بيدى تقربها من فتحه شرجها .. وهى تقول لى بأنفاس متقطعه ... يلا أدفس صباعك فى طيزى .. صباعك كله ...كلللللللله... جوووووه ..
بأصبعى مسحت دوران خرم طيزها الساخن ... شهقت وهى تقول ...أأأأح أأأأح أأأأأو.. لا مش كده .. دخل صباعى جوه .. صباعك كله ... للآخر
..... بسهوله وبسبب الجيل الذى دهنت به سالى أصبعى .. أندفس أصبعى كله فى جوفها... تمايلت وهى تتراقص وتتأووه أوووه أأأأأأح أأح أووووه حلو .. يجنن .. لذيذ قوى...
ومدت يدها تمسك بيدى تساعدنى فى دلك أصبعى فى داخل شرجها وهى تقول ... يلا ياسمسم .. لف صباعك دواير ... جهز الخرم ... عاوزه ألبس زبك بسرعه .. أنت مش حاسس بالنار اللى بتحرقنى .. طيزى بتاكلنى ... أنا حاأموت من الهيجان ... أأأأه أأأأأأه مش قادره ...
أقتربت من أذنى عضت ومصت شحمتها ووشوشتنى ... أنا باأموت فى الكلام قليل الادب ... عاوزه أسمعه منك وأنت بتوشوشنى .. أنت عاوز تعمل فى أيه دلوقتى ...
( كانت تدلك زبى بقوه وهى توشوشنى مما زاده قوه وأنتصاب )
مالت تضع أذنها أمام فمى ..
قلت بصوت مرتعش بوشوشه ... عاوز أنيكك ...
وشوشتنى .. عاوز تنكنى فين ...
وشوشتها .. فى كل حته تحبى ..
قالت .. فين بالظبط ..
قلت .. فى كسك قالت .. وفين كمان
قلت ... وفى طيزك ... قالت .. جامد.. جامد
قلت .. جامد قوى ......
شهقت وهى ترتعش وتفرك زبى بشده وعنف

...تمايلت سالى بميوعه وهى تقول بتأوووه ... دخل صباعك الثانى عاوزه أحس بصباعين بيلفوا فى طيزى أأأه أأأأه ...
دفست صباعى الثانى فى شرج سالي ... أنزلق بسهوله .. لففتهم فى فتحتها الناريه ... زامت أأأووه أوووه ... حلو .. جميل .. أأأأأه أأأأأأح ... وهى تتراقص بطيزها تساعدنى فى دلك حواف شرجها داخل جوفها ...
وكانت لا تزال تعصر زبى بقوه وهى تتمايل وتنحنى تمص رأسه وهى تكمل تأوهاتها وحديثها الهايج الشبق...
مدت يدها فى جيب الروب وأخرجت كيس صغير وقربته من فمها وهى تقطعه بأسنانها ... عرفت ما هو .. فقد شاهدته كثيرا فى أفلام السكس .. أخرجت العازل المطاطى وهى تلبسه فى لسانها الممدود تبلله من داخله قبل أن تقربه من رأس زبى الحديدى ... قالت وهى تلبسنى العازل .. ده علشان يحافظ على حبيبى وكمان بيكون ناعم فى الدخول ..
هززت لها رأسى .. بمعنى .. موافق ..
بمعنى .. أعرف .. بأى معنى .. المهم أننى كنت فى حاله من الهياج والمتعه والشوق لما سيحدث ....
بيدها سحبت الدائره المبرومه من العازل لتحت.. حتى غطى زبى كله لنهايته ... دفعت كتله جيل من عبوتها على كف يدها وهى تدهن به زبى المغطا ...
نظرت سالي فى عينى نظره شهوانيه وهى ترتعش وتقول .. أسمح لى المره دى أنا اللى راح أدخل زبك بنفسى ... وبسرعه ركبت على فخادى كأنها تركب فرس ... بزازها التصقت فى صدرى ...
شعرت بها تمسك زبى بيدها الملتفه خلف ظهرها وهى تقربه من بين فلقتيها وتمسح به على بوابه شرجها ...
جلست برفق... فانغرس رأس زبى فى خاتمها الحارق ... قامت بسرعه وهى تتمايل وتتراقص وتتأوه أوووه أأأوه ... كبير ... كبير ... أأأأه أأأأأه ...
ثبتت ثانيه واحده مبتعده بطيزها .. وعادت تجلس ببطئ تتلمس زبى فى فتحتها ... فأنغرس زبى برقه فى جوفها لرأسه ... عادت لترفع جسمها بسرعه وهى تتأوه وتهتز وتهزنى معها من الهياج ...وتتأووه أأأأه أأأأه يجنن .. يجنن ... بيكهربنى ....
رجعت من جديد تقرب زبى بيدها من فتحه شرجها وجلست بهدوء .. أنزلق زبى فيها كمسمار ساخن ينغرس فى قطعه شمع .... عوت أوووووه أأأأأأأوووووه أأأأأح أأأأأح وهى تحتضنى بقوه... التصقت بزازها المنتصبه بصدرى ...
قبضت سالى على شفتاى تفتك بهما من شده شهوتها وهياجها وهى ترتعش بشده ... تخيلت أن شفتاى تمزقت مما تفعله سالي ... مددت يدى أتلمس طراوه بزازها الرجراجه الكبيره ..... شعرت ببزازها ككتله من عجين مختمر فى يد خباز ... فعصرتهم بكفوفى وأصابعى .....
زامت سالي مستمتعه وهى تعصر شفتاى بشفتاها الملتهبه ... أمممم أمممم أممممم..
أتتها شهوتها عنيفه ... قويه .... فتمايلت ترتعش بشده وعنف وهى تهتز وتهزنى معها ... ودفقت بماء غزيزيسيل من كسها يغرق بطنى وفخداى ... وهى تحتضنى بقوه وتلف ذراعاها تعصرنى فى صدرها...
أبتعدت سالى عن شفتاى لتتنفس ...
وتأوهت أأأأه أأأأأه أأأأأه موتنى ياسمسم أأأأأه أأأأأه موتنى ياحبيبى ... ومازال جسمها يهتز بقوه ورعشتها تتزايد .... وهى تمرغ زبى المرشوق كله عن أخره فى جوفها ....
كانت تتكلم بصوت لاهث .. أأأأه ياسمسم .. أأأأه ياروحى ... أستنى شويه ... أوعى تتحرك .. أرجوك .. عاوزه زبك يفضل مرشوق كده ... أأأأه يجنن .. أأأه يجنن ... أأأأأه..... وهى تهتز ... وكسها يفيض بماء لا أعرف من أين تأتى به ...
نامت بخدها على كتفى ... وهدأت ...
وأنا مستمتع بما يفعله خاتمها من تقلصات لذيذه بزبى

بقيت ثابتا بلا حركه ... وأنا مستمع بما هى فيه من متعه ... كانت متعتها لاتوصف ....

تعبت من وضعيه جلوسى .. فرجعت بظهرى أستلقيت على السرير .. وسالى معى تنام فوق صدرى.... تنام بخدها على كتفى ساكنه ....
هززتها برقه ... أيييه .. ياسوسو .. أحنا حا نقضى الليل كده .....
قالت بصعوبه ... مش قادره .. مش قادره .. ولكنها بدأت تحاول التحامل على يديها لترفع جسمها المهدود

........... أرتفعت بجسمها بعد جهد ...

جلست... وهى تتمايل وتهتز وبزازها الفتاكه المثيره متدليه تترنح للناحيتين تزيدنى هياجا وأنتصابا ...
وزبى كما هو مرشوق فيها كالخابور ... خاتمها يدلكه بحنان يمنعه من الارتخاء...
رفعت أنا يداى قبضت على بزازها الشقيه بكفوفى أعصرهم .... تمايلت سالي وهى تتأوه أأأه أأأأه وبطنها تتلوى كراقصه محترفه تؤدى رقصه فاجره ...

أستجمعت سالي قوتها المنهكه ولملمت ساقاها تحت فخذيها وهى تحاول أن ترتفع بجسمها ...
نجحت أخيرا فى أن ترفع جسمها ..
ليخرج زبى ببطئ من جوفها ...
شهقت وهى تكبش لحم صدرى بأظافرها أأأأأه أأأأأه مش قادره ... أأأأه أأأأه حلو ... يجنن ... أأأأه أأأأأه وعادت كما كانت لينغرس زبى فيها بكامله من جديد .. وهى تتمايل وترتعش ....
حاولت أن أساعدها بأن أرفعها من جنبيها .. كانت ثقيله .. أو ربما كانت لا تريد أن ترتفع معى .... لا ادرى ..
تمايلت سالي من جديد وكأنها ترقص.... تدلك زبى فى جوفها ... ورفعت جسمها بهدوء وهى تخرج زبى منها ... ثوان .. وعادت تلبسه من جديد ...
فعلت ذلك مرتين أو ثلاثه ببطئ ... قبل أن تتهور وتهيج ...
فوجدتها .. ترتفع بسرعه وتنزل بقوه تصفق بطيزها على بطنى وفخادى وهى تهمهم بكلمات هستيريه وشفتاها تهتز بصوت هامس .. فهمت بعضها ...
قطعنى .. قطع طيزى بزبك .. أأه أوووف أأأأأحوووه ....أأأأأى..... زبك يخبل ..
وهى ترتعش و سوائل شهوتها تتدفق من كسها على بطنى وبعضها يصل الى صدرى من قوه أندفاعه منها

... سمعتها وهى تتأوه .. أأأه ياسمسم أأأأه ياروح قلبى ... خلاص .. أنا مش قادره .. أرجوك ياسمسم .. .. عاوزه أنام .. عاوزه أنام ...وترنحت وهى ترتمى على السرير على وجهها بجوارى خامده كالذبيحه .. تهتز عضلات جسمها بقوه وتتقلص من النشوه والأستمتاع ...
أنزلق ثلثى زبى خارجا من جوفها ...
تراجعت بجسمى ابتعد عنها ... شهقت سالي أأأوووو أأأأأأوووووو .
...... كنت أغلى من الهياج .. وعينى تأكل جسمها البض الجميل المستلقى بجوارى .. كدت أجن ...
وقفت وأنا أتمسح فى جسمها المستلقى أمامى ... كانت قباب طيزها اللامعه المكوره تفتن العابد ..
بيداى باعدت بينهما .. ما أن وقعت عينى على أستداره فتحه شرجها الملتهبه تلمع .. لم أستطع تمالك نفسى .....
صعدت بركبتاى على السرير وأنا أركب فوقها وأدعك زبى فى فتحتها الناريه ..
تأوهت سالي بضعف .. أستنى ياسمسم .. أستنى أرجوك .. ولكننى كنت فى حاله من الهياج لا تسمح لى بأن أسمع صوتا غير صوت هياجى وشهوتى وجنونى ..
مسحت زبى فى بوابه شرجها بعنف قبل أن أدفعه بقوه فى جوف سالي البركانى ... صرخت سالي .. أأأأأى أأأأأأى أأأأأأى ..مش كده ... بالراحه أأأأى أأأأى........ لم أهتم .. غاب زبى بكامله فى جوفها الملتهب... دلكته فى جنبات جوفها ... كان جوفها نار تحرق ... بدأت أسحب زبى بقوه كله.... أخرجته .. ورجعت أدسه من جديد فى جوفها بعنف .. وسالى تهتز وتترجى وتستعطف .. وأنا كالمجنون .. أغلى من الهياج والمتعه ... أسحب زبى وأعيده بعنف .. أدق رأسه فى أبعد مكان فى تعاريج جوفها الحارق ...
سمعتها تقول بصوت متألم .. كفايه .. كفايه .. أرجوك ... يلا جيب .. طيزى ولعت نار .. أأأى أأأأى ... كفايه .. هرتنى ... أأأأه أأأأه أأأأه
مالت برأسها تنظر لى وعينها تستعطفنى أن أترفق بها وأنتهى ... وقالت تغرينى أسمع يا سمسم .. عاوزه أشرب لبنك .. عاوزاك تجيبهم فى بقى ... أأأأه أأأأه ...
كنت قد وصلت لمحطه النهايه .. لا أشعر بزبى من غليانه وسخونته ... و قد قاربت على القذف
سحبت زبى بسرعه وأنا اشد الكبود من فوقه ..ومشيت على ركبتاى ...أقتربت من رأس سالي وأنا أدير وجهها بيدى وأدس زبى فى فمها ...
ضمت شفتاها عليه تمصه بنعومه .. زادتى هياجا ونشوه ...
قذفت ... دفقات متتاليه تهزنى وترعش جسمى تبتلعها سالي بسرعه وشوق نهم ...
شعرت بجسمى كله يرتعش بأنقباضات لذيذه وسالى تقبض على رأس زبى تمنعه من ألتفلت من فمها ...

هدأت .... فأنكمش زبى وتضائل وسالى قابضه عليه تمصه ... وهى مستمتعه...
رفعت سالى يدها تفرك بيضاتى كأنها تستجديها تأتى كل ما فيها فى فمها المشتاق الشره ...
أنسلت زبى من فم سالي نصف منتصب .. فأرتميت على السرير أنام على ظهرى وأنا ألهث من التعب والنشوه ..
أحسست بسالى تزحف بجسدها المتعب ..
لتصعد بصدرها على صدرى تمرغ كرات الزبد المعلقه فى صدرها فوق أتساع صدرى وهى تدفن رأسها فى رقبتى توشوشنى .. أأأأه يخرب عقلك ... ده أنت تجنن.. باأعشقك يامجرم ...
وأنفاسها الحارقه تلسعنى فى رقبتى وأنا وهى نرتعش معا ..
أستلقينا نصف ساعه تقريبا .. وقفت تتساند على صدرى لتقف مترنحه وهى تقول بصوت متقطع ... عارف .. صلاح حايسافر مؤتمر 15يوم ...وحا بتقى لوحدنا ... عاوزه أعيش معاك نص شهر عسل ... مش حا نخرج من البيت خالص .. ومش حا نلبس هدوم خالص .. عريانين
رد مع اقتباس
Sponsored Links
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



Coin Dozer Cheats

الساعة الآن 10:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
سكس عربي افلام سكس عربي ءىءء صور سكس عربي قصص محارم sex 3شف3خف 3شف3خفزؤخة
xnxx nxnn xxnx xnnx Arabic Porno Hard Sex

قم بالتبليغ عن أي مشاركة تحتوي على صور سكس اطفال او على اي إساءة على هذا الإيميل {milta1980 at gmail.com}

We are not monitoring everything , if you see any bad or illegal posts , please report it A.S.A.P to this email:  {milta1980 at gmail.com}

سكس عربى منتديات زعرور منتديات سحلوب منتديات كسكوس منتديات كسكوس الانجليزية
سكس | افلام | sex xxnx | شراميط | سكس عربى | سكس محارم | افلام محارم | افلام ورعان | قصص سكس | صور | طيز | صور سكس | سكس عربي | افلام سكس | اغاني | قحاب | سكس خليجي | منايك | سحاق سحاقيات | XNNX XNX